كـيف قـَهوتـكَ ؟

b1884-basmala-svg

هـل تستطيع أن تتذكر أول موقف في حياتك؟ أقدم شيء تستطيع أن تتذكره .. عندما كنت طفلاً برئياً ساذجاً تتقبل كل شيء و تحتفظ بكل كلمة تسمعها ..

هل تذكر مرة أو أكثر , عندما نطق أحدهم كلمة غريبة عنك فصرخت أمك أو جدتك لااااا ليس أمام ولدي الصغير , يجب ألا يسمع مثل هذه الكلمات . 

ثم هل تذكر ثاني مرة تسمع هذه الكلمة لكن في غياب أمك و رحت تتساءل .. يا ترى ما معناها ؟ ما سبب غضب أمي منها؟

هل تذكر عندما عرفتَ معناها و نطقت بها و لم يكن أحدهنالك ليعنفك على ذلك ؟ ليمنعك من معرفتها أو حتى سماعها ؟ هل تذكر رهبة الحرية الأولى و استغرابك للموقف؟

أمك تعرف جيداً كيف تحرس قهوتك .. تعرف ماذا يعني أن تختار لك مكعبات السكر و تنفض عنها غبار الملح المخادع أولاً .

بعد سنوات  قليلة , أمك تركت كرسي الحراسة , تركت لك قهوتك لتهتم بها أنت . انتهـى دورها إلى حدٍ كبير .

هل تذكر سنوات مراهقتك الأولى عندما بدى العالَم “شريراً” ,”غائماً” ؟ تكاد لا ترى مكعبات السكر بين أكوام الملح المتشح بالبياض خبثاً !! هل تذكر ؟

ماذا عن حزنك الكبير من قسوة الناس و رأيهم عنك ..و تأثرك بكل ما يلقونه أمامك ..؟ هل تذكر نصائح أمك و أهلك كلهم بألا تجعل كلام الآخرين السيء يؤثر فيك لأنهم لا يعرفونك جيداً و لا يفهمون دوافعك و لأن كلامهم لا يهم أصلاً و لا يؤدي إلى مكان  .. إنهم بشكل غير مباشر يقولون لك

انتبه لقهوتك !

انتبه لقهوتك و احرسها جيداً من الذين يذيبون قطع الملح فيها و أنت غافل عنها , الأسوأ من ذلك أن تقدم لهم كوب القهوة ماداً ذراعيك به منفتحاً هشاً مستسلماً و متطوعاً  ! عندها لن يكتفوا بوضع الملح فحسب , بل سموم أخرى ستجعل قهوتك مرض تتجرعه طوال حياتك.

ليس خطأ الناس و لا العالم و لا أهلك  حتى تلك الكلمات التي أوجعتك و زادت مرارة عيشك قد تكون بحسن نية أحياناً !  لكنها مُرّة في الحالتين ! أنت لم تنتبه لقهوتك . الناس ليسوا في الحياة ضحايا , بل

متبرعين

 

انتبه إلى الأشخاص الذين تقضي معهم معظم أوقاتك. هل يخرجون أسوأ ما فيك ؟ أم تشعر بالإيجابية بعد فراقهم ؟ هل تسمع منهم ما يضيف إلى حلاوة روحك أم ما يزيد من مرارة قهوتك ؟ 

و اسأل نفسك في النهاية .. هل كنت حارساً أمينا عليها ؟

 

 استمتعوا بأطيب كوب قهوة دائمـاً

 ♥♥

th-coffee-420x0

🙂

4 thoughts on “كـيف قـَهوتـكَ ؟

    • تقول للواحد في وجهه و بشكل مباشر بأسلوب حازم لكن لطيف: كلامك مبالغ فيه\غير صحيح\متشائم و كا أحب أسمعه رجاء لا تعيده. و إذا أعاده في وجودك و هو شخص يهمك أمره و يهمك إنه يغير من سلوكه فقم و اترك جانبه حتى يفعل .
      بالنسبة للأشخاص العابرين فالتجاهل أحسن حل.
      أتمنى لك قهوة حلوة 🙂

      Like

  1. شكراً لك يادكتورة على هذه الكلمات الأكثر من رائعه التي تلامس الروح لا إرادياً ودائما يكون توقيتها مناسب

    Like

Leave a Reply to Dr.Silent Cancel reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.