الخجل من أساتذة الجامعة

الأسئلة و إجاباتها مرقمة من الأحدث فالأقدم

3

انا في السنه الرابعه وجدا خجوله مع الدكاتره بالجامعه ، الترم الثاني مستشفی كيف اكسر هذا الخجل ؟

أولاً لازم تعرفين و تتقبلين إن هذا الخجل طبيعي. و ممكن جداً تتنافضين لما فجأة تلاحظينه يركض معك على الدرج بيلحق على المحاضرة. و لما تطيح أوراقه من الربكة و ما قدامه إلا انتِ ! و لما تتأخرين عن المحاضرة و هو قد دخل قبلك.. تجلسين تبكين برى ههههههه من جد تحصل و عادي و طبيعية بسبب الطريقة اللي تربينا فيها و مجتمعنا و محيطنا و بيئتنا. كنت أعتقد إن وجود رجال كثير بعائلتنا و علاقتي الطيبة معهم ممكن يقلل هذا الخجل لدرجة أقدرأسأل أي سؤال للدكتور مباشرة أثناء المحاضرة! لكن هذا لم يبدأ إلا الترم الثاني تقريباً. يصير الشخص مألوف وهو داخل خارج. ممكن حتى يتقهوى معكم لما تقدمون سمينار و يسأل من صلحت القهوة. هذا تعود على شيء طبيعي و ليس تقبل شيء كان محرم أو لا يجوز لأن هذا تعريف الفتنة. ثـانياً :تقبلي أن هذا الوضع لن يدوم. و لذلك لا تجعلينه يأخذ من تفكيرك كثيراً. صدقيني الدكتور نفسه مرتبك من وجودأكثر من 50 حرمة قدامه كلهم براقع و الله يجيه رعب المسكين. أذكر أول مرة قدمت محاضرة قدام البنات و الدكتور حاضر مغصني بطني مقاتلوا النينجا كلهم براقع سودا يطالعون فيني بنفس الوقت :\ هذا و هم زميلاتي و أعرفهم وحدة وحدة حتى و هم لابسين براقع فكيف الرَجال يا حرام..  لا تخافين أبداً و لا تهتمين كثير.. مرحلة و تعدي. تضحكين على نفسك بعدين.

😀

2

ھل الخجل عائق في دراسة الطب البشري يعني ممكن ما أقدر أسأل الدكتور سؤال أو مساعده من
الخجل ؟

كل شيء مھما كان تافھا,ً من الممكن أن يأخذ حجم كبیر و يصبح عائق إذا فعلت شيء واحد فقط و ھو أن “تعتقد” أنه عائق .
كلنا “خجلنا” في مرحلة ما من سؤال الدكتور أو طلب المساعدة بالذات في الترم الأول من المواد السريرية حیث أصبح الدكتور يأتي إلینا بشحمه و لحمه بدلًا من أن نسمع صوته عن بعد . !! ×_× لدرجة أن بعض البنات تخجل من أن تلتقي نظراتھا مع الدكتور و ھو يشرح و ھو يعتقد أنھا لا تھتم بالمحاضرة , فیؤنبھا على ذلك , و يبدأ البكاء ھھھھھھھھھھه إذا كنت لا تزال في مرحلة ما قبل المستشفى , خذ أسبوع أو اسبوعین تدريب في المستشفى بشرط أن يكون الفريق الذي تتدرب معه من “الجنس المعاكس” , يعني لو كنت ولد و تخجل من البنات , خذ تدريبك مع فريق طبیبات , و إذا كنتِ بنت فخذي تدريبك مع فريق أطباء .
لأنك لو تدربت مع فريق فیه الجنسین ستجد نفسك لا شعوريا تمیل للتفاعل مع أفراد جنسك تشعر بالأمان في وجودھم و لن تتغلب على مشكلة الخجل أبدا !
🙂
بالتوفیق .

 

1

السلام علیكم … سؤال انا في مستوى السادس وكل الأمور تمام بس مشكلتي ما تأقلمت على التواصل مع
الدكاتره ؟؟؟؟؟ اخاف تستمر معي في السنوات السريرية

و علیكم السلام و رحمة لله و بركاته .
جرب تبحث عن معلوماتھم في النت .. بعض الدكاترة ناشر السیرة الذاتیة تبعه .. للعلم فقط .. لأنه تخف الرھبة من الأشخاص لو كنت تعرف عنھم بعض المعلومات العامة .. بعدھا , في نھاية المحاضرات اعرض خدماتك للدكتور إذا شفته مكركب و جايب لابو توب و أغراض كثیر ما عرف يشیلھا مثلاً .

😀

دردش معه شوي شوي .. بشكل عام , بعدھا اسأله عن تخصصه و حاول إن أسئلتك ما تكون شخصیة .. لو فیه معلومة صعبة علیك أو خارج المنھج , بلباقة اسأله عن ساعاته المكتبیة و إمكانیة إنه يعطیك من وقته يشرح لك .. تذكر دائما إن أستاذك كان طالب مثلك , و انت بیوم من الأيام راح تصیر في عمره و دكتور مثله , تخیل إنك انت طالب عند “نفسك ” . . كیف نظرتك للطلاب ؟ تحبذ فكرة التواصل مع الطلبة ؟ ھل ترى إنھا من حقوقھم علیك كمعلم ؟ لا تصدر أحكام مسبقة , جرب و لن تخسر شيء لو جربت تتواصل معھم بكل أدب و أخلاق . و أخیرا ركز على ما تريد و لیس على ما تخاف منه 🙂
بالتوفیق .

اكــتـب تـعـلـيـقـك أو سـؤالـك هـنـا

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.